المرأة والمجتمع المدني

امنية رحيم: “داخل كُل منا فنان وواجب علينا إظهاره”

في طفولتي كانت امي تعطيني قلمًا ودفتر وتعود لتجدني في المكان ذاته ارسم؛ هكذا أصبح الرسم جزء من يومي حتى هذه اللحظة، عائلتي كانت ولازالت مشجعي الرئيس.. تقول امنية رحيم (20 عامًا) لمجلة عراقيات.

وتكمل: شعرت بأن حياتي الفنية بدأت بالفعل وتغير اسلوبي في الرسم كثيراً منذ عام من الان، عندما بدأت بالرسم على اللوحات والالوان الزيتية والأكريليك بدلاً من الورق والالوان الخشبية.  هذا وروجت لرسوماتي على الانترنت منذ العام 2014 وبمرور الوقت لاقت اعجابًا ودعمًا كبيرًا، كما وشاركت بعدة مهرجانات ومعارض فنية في بغداد وحصلت على شهادات تقديرية لمشاركاتي.

تابعت: النجاح ما هو إلا نتيجة اخفاقات ومحاولات عديدة، فأنا املك اليوم لوحات يراها الناس جميلة، جاءت بعد اعمال لم تكن مرضية لهم، لكوني لم استسلم ووقفت بوجه خوفي، فبداخل كُل منا فنان وواجب علينا إظهاره.

 

عراقيات- رغدة صلاح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى