طب وصحة

اكثر من 80 بالمئة من جرعات لقاح فايزر اشتراها اغنياء العالم، فماذا تبقى للفقراء؟

   
47 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   15/11/2020 9:52 مساءا

بعد يومين فقط من مشاركة شركة الأدوية العملاقة فايزر النتائج المبكرة الإيجابية لتجربة لقاح فيروس كورونا، أدت المشتريات الجماعية للقاح من قبل أغنى دول العالم إلى ترك أكثر من 85 بالمئة  من سكان دول العالم، أي أفقرها، دون أي وسيلة للحصول عليه.

وحذر نشطاء في المملكة المتحدة من أن الدول الفقيرة ستعاني طويلا من فيروس كورونا، رغم توفر اللقاح، ودعوا لتغيير قوانين براءات الاختراع العالمية التي تجعل عملية إنتاج اللقاح حكراً على الشركة التي اكتشفته.

وتقول شركة فايزر إنها بحلول نهاية 2021 ستتمكن من إنتاج 1.35 مليار جرعة من اللقاح الذي أظهر فعاليته بنسبة 90 بالمئة في الوقاية من عدوى فيروس كورونا في المرضى الذين لم يصابوا بالفيروس مطلقًا. وقد تم بالفعل شراء أكثر من مليار جرعة ما يمثل 82 بالمئة من العرض من قبل الدول الغنية (وتشكل هذه الفئة 14 بالمئة فقط من سكان العالم).

واشترت الولايات المتحدة 100 مليون جرعة مع خيار شراء 500 مليون، وهو ما يكفي لتحصين سكانها بالكامل ضد فيروس كورونا ويتبقى لديها مئات الملايين من الجرعات المتوفرة. ومنذ يوم الاثنين، باعت شركة فايزر أيضًا 40 مليون جرعة إلى المملكة المتحدة و 200 مليون جرعة إلى الاتحاد الأوروبي، مع خيار شراء 100 مليون جرعة أخرى.




Copyright © 2019 www.iraqiyat.com. All rights reserved
3:45