اﻟﻔﺴﺘﺎﻥ ﺍﻷﺑﻴﺾ ...

اﻟﻔﺴﺘﺎﻥ ﺍﻷﺑﻴﺾ ...

قد تُخدع أغلب البنات بفستان الزفاف الأبيض، معتقدات انهن بارتدائه حصلن على أجمل وأبهى حياة، غير مكترثات مع من ستبدأن هذه الحياة واذ ما اخترن الرجل المناسب الذي سيسعدهن.

هن لا يفكرن اذا كان سيسمح لهن بأن يكملن دراستهن أو يوسعن ثقافتهن واذا كان سيرافقهن حين حصولهن ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸّﻬﺎدة التي تعبن لاجل تحصيلها. لا يفكرن اذا كان

سيأخذهن معه عند السفر أم سيعتبرهن عورة ولا يخرج معهن. 

اياك ان ترتدي ﺍﻟﻔﺴﺘﺎﻥ ﺍﻷﺑﻴﺾ ﻷﻱّ ﻛﺎﻥ! لا ﺗﺮﺗﺪﻳﻪ ﻷﻥّ ﺍﻟﻌﺮﻳﺲ الذي ﻳﻤﻠﻚ ﺳﻴّﺎﺭﺓ ﻭﻣﻨﺰﻻ ﻭﻋﻤﻼ ﻭﻭﺍﻟﺪﺍً ﺛﺮﻳّﺎ ﻳﺮﺛﻪ، او ذلك الذي يكون ﺟﺬّﺍبا ﻭﻳﻮﺍﻛﺐ ﺍﻟﻤﻮﺿﺔ ليس بالضرورة الافضل لك.

ارتدي البياض ﻟﺮﺟﻞ ﺩﺭﺱ، ﺗﻌﻠّﻢ وﺳﺎﻓﺮ، ﻟﺮﺟﻞ ﻣﺜﻘّﻒ، ﻟﺮﺟﻞ ﻳﻘﺮﺃ، لرجل يساندك بتحقيق ﻃﻤﻮﺣﺎﺗﻚ!

ﺇﻳّﺎﻙ ﺃﻥ ﺗﻌﻄﻴﻪ ﻓﺮﺻﺔ ﺗﻘﻴﻴﺪﻙ أﻭﺇﺑﻌﺎﺩﻙ ﻋﻦ ﻫﻮﺍﻳﺎﺗﻚ!

ﺇﻳّﺎﻙ ﻭﺍﻟﺘّﺨﻠّﻲ ﻋﻦ ﺃﺣﻼﻣﻚ!

ﺍﻫﺘﻤّﻲ ﺑﻤﻨﺰﻟﻚ، ﺑﺰﻭﺟﻚ، ﺑﺄﻃﻔﺎﻟﻚ، وﻟﻜﻦ ﺍﻫﺘﻤّﻲ كثيراً ﺑﻨﻔﺴﻚ وﺑﻌﻘﻠﻚ وﻻ ﺗﻬﺠﺮﻱ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﻘﻠﻢ ﻭﺍﻟﻤﻮﺳﻴﻘﻰ. ﻻ ﺗﺘﺨﻠّﻲ ﻋﻦ ﻋﻤﻠﻚ ﺇﻻّ ﻟﻠﻀﺮﻭﺭﺓ.

كوني ﺃﻣّﺎ ﺗﻔﺘﺨﺮ ﺑﻬﺎ ﺑﻨﺎﺗﻬﺎ ﻭﺃﻭﻻﺩﻫﺎ.

ﻛﻮﻧﻲ ﺇﻣﺮﺃﺓ...

ﻛﻮﻧﻲ ﺇﻧﺴﺎنة...

السیرة الذاتیة

‌ صابرين علوان الحسيني، 23سنة، بكالوريوس تمريض، محررة في وكالة السامية نيوز .عضو في فريق شابات ذي قار افق للتغير وعضو في منظمة اثر للانماء. متطوعة في جمعية الهلال الاحمر.

sabosh3@gmail.com

مقالات   صابرين الحسيني

مقالات اخری للمدونات