زواج ومصلحة

زواج ومصلحة

من أهم المواضيع التي تمس حياة الأنثى هو الزواج وحسن اختيار الزوج لضمان نجاح العلاقة الزوجية.

حينما يكون أساس الارتباط بين الطرفين هو المصلحة، فستأخذ العلاقة حتما مسار الفشل. هذا ما مرت به فتاة بالعشرينيات من عمرها، حيث كان طموحها يفوق الخيال وصارعت لأجله، ضد الجميع، لكن خيارها كان خاطئا. قررت ان ترتبط بشخص لغرض إكمال تعليمها وحين حصدت ثمار تعبها وأكملت دراستها، وجدت نفسها مع الرجل الخطأ وعلاقتهما بدأت تنحدر لمستوى متدني.

واليوم ورغم سعادتها بالمستوى العلمي الذي وصلت اليه، فإنها تعيش حياة تعيسة على المستوى الشخصي وهذا الحال انعكس على ولدها، ثمرة زواجها التي وصفته "بالغلطة". وانتهى الزواج أخيرا بالانفصال!

كذلك حصل مع احدى زميلاتي في مرحلة الثانوية، حيث كانت من الأوائل وكانت تود ان تكمل تعليمها، وحصلت على بعثة دراسية خارج العراق، الا ان والديها وحفاظا على التقاليد، اشترطا ان لا تسافر وحدها، فوجدت نفسها امام ضرورة الارتباط كي تستطيع اكمال تعليمها. تزوجت من رجل يحمل جنسية البلد الذي اكملت تعليمها فيه وكان الزوج  يختلف جذرياً عن مواصفات الرجل الذي حلمت ان ترتبط به وهو كذلك من جانبهٌ تزوجها لغرض إنجاب طفل.

كل منهما كان لديه مصلحة في هذا الزواج وأصبحت حياتهما الزوجية لا تطاق، صحراء من العواطف من كلا الطرفين، مما انعكس على أطفالهما الذين ولدوا في بيئة غير آمنة عاطفيا.

ليتكِ تتأني قليلا حينما تقرري الزواج، فهذا القرار لا يرتبط بظروف أو موسم وينتهي، بل هو قرار مصيري يخصك انت وأطفالك فيما بعد.

 فكري جيدا لتأخذي قرارا يناسب حياتك.

السیرة الذاتیة

‌ صابرين علوان الحسيني، 23سنة، بكالوريوس تمريض، محررة في وكالة السامية نيوز .عضو في فريق شابات ذي قار افق للتغير وعضو في منظمة اثر للانماء. متطوعة في جمعية الهلال الاحمر.

sabosh3@gmail.com

مقالات   صابرين الحسيني

مقالات اخری للمدونات