الزواج التقليدي فخ، فانتبهي منه!

الزواج التقليدي فخ، فانتبهي منه!

ان المبدأ الرئيسي الواجب مراعاته عند التفكير بمشروع الزواج هو الرضا التام من كلا الطرفين على هذا المشروع، لكن للاسف، هذا الشرط لا يتوفر في كل حالات الزواج التي تحصل في مجتمعنا.

الكثير من الأسر تبحث عن زوجة مناسبة وصالحة تنشأ جيلا صالحا وتوفر جوا اسريا مستقرا وآمنا. لكن الملاحظ، هو السعي دائما الى اخفاء عيوب الشاب على الفتاة، فتوافق على ما تراه من صفات ظاهرية عنده، بالتالي، وبمجرد انقضاء فترة الأشهر الاولى من الزواج، تبدأ الأمور تتعقد وتظهر السلبيات التي كانت محجوبة عنها. وهنا تقع في مأزق، فهي لا تستطع ان تنفصل عنه لأن مجتمعها يحرم عليها ذلك، وأسرتها تطلب منها التحمل والقبول بكل الإحوال، مما يزيد حالتها سوءاً وتبدأ تعوّد نفسها على تحمل الطاقة السلبية وكبت مشاعرها لحد خسارة نفسها ..
قبل فترة وجيزة، حدث هذا مع احدى قريباتي، التي تقدم شاب لخطبتها، فزين لها الاهل أخلاقه وسلوكياته، الى ان اقتنعت به، ثم أسرعوا بعقد الزواج حتى لا تغير رأيها. وبعد الزواج، اكتشفت حقيقة الشاب، ووجدت نفسها عاجزة عن فعل اي شيء، فقررت التحمل.

نفس الشيء حدث مع اختي ايضا، عندما تقدم شاب لخطبتها، حيث وعدها بكل جميل، ولكنه لم يستطع حسم الصراع الذي يعيشه بين العادات القبلية وتقبل كون المرأة كائن متعلم وأهل للاحترام. وفي الاخير، قرر الاستسلام للتقاليد، فحول اختي الى مجرد خادمة لبيته، محبوسة بين اربعة جدران.

من الواجب، أخذ الحيطة والحذر من الخطوبة السريعة والقرارات المتهورة، ايتها المرأة انتِ كائن يستحق حياة اجمل. عليك حسن اختيار الزوج المناسب .
التأني في الاختيار ينجي الفتيات من عواقب فشل الزواج. أقل ما يمكن فعله هو التأخر في فترة الخطوبة ومحاولة معرفة شخصية الخطيب الحقيقية، وترك الامور السطحية التي تندثر بالوقت، كالأموال والثروات والجمال الخارجي.

ابحثي عن جوهر الرجل وتأكدي من قدرته على جعلك سعيدة.

السیرة الذاتیة

‌ صابرين علوان الحسيني، 23سنة، بكالوريوس تمريض، محررة في وكالة السامية نيوز .عضو في فريق شابات ذي قار افق للتغير وعضو في منظمة اثر للانماء. متطوعة في جمعية الهلال الاحمر.

sabosh3@gmail.com

مقالات   صابرين الحسيني

مقالات اخری للمدونات