النهوة

النهوة

النهوة هي من العادات العراقية القديمة الشعبية ومنشأها عشائري، حيث ان الشاب ينهى عن زواج ابنة عمه بآخر، او يتم حجز بنت العم لواحد من ابناء عمها - او اقاربها - ، ولو تم تزويجها من شخص آخر، يقوم اولاد العم بالذبح والثأر الدموي ويعتبر والد الفتاة شخصا منبوذا ولا يتم الدفاع عنه من قبل اخوته او عشيرته لو تم التعرض له من قبل عشيرة اخرى، ولن يؤخذ بثأره او تعاد مسروقاته! من اجل ذلك يضطر الاب الى ان يضحي بإحدى بناته -او كلهن- في سبيل توفير الحماية له من قبل العشيرة والعائلة المتمثلة بإخوته او اخوة زوجته.

وكم من فتاة فقدت شبابها في انتظار ابن العم الذي تزوج وأنجب ونسي العهد الذي قطعه الاباء، بينما لا تستطيع الفتاة فعل ذلك مهما كبر عمرها او كان ظرفها حرجاً.

وقد واكبت احدى تلك القصص عن قرب، حيث تعرفت الى معلمة كبيرة جداً في السن ولها طفل صغير، خطبت الى ابن عمها منذ عمر الـ18 ، ثم تعرض هذا الأخير للاسر، وبقيت هي مرتبطة به ورافضة لكل من يتقدم لخطبتها، الى ان شاب شعرها وكبر سنها، مما اجبرها على الزواج من شخص متزوج وله احفاد، بعد وفاة والديها وزواج اخوتها الاصغر منها!

حادثة اخرى حدثت لفتاة نشرت قصتها للعبرة، وكانت منهى عليها من قبل اولاد عمها، وكلما تقدم شخص لخطبتها يرد عليه اخوتها بأنها (محجوزة) لاولاد عمها كأي سلعة معروضة للبيع، ثم تزوج ابناء عمها جميعا وانجبوا وبقيت هي دون زواج، وكانت قد تركت الدراسة والوظيفة في انتظار الزوج الموعود، فخسرت بالتالي كل شئ!

زميلة لي اكبر مني في السن تعرضت هي ايضا الى نفس المظلمة، كنت اعرفها وهي شابة، خطبها ابن عمها وعمرها 14 سنة، وبقيت مخلصة له بل عاشقة ولهانة لزوجها المستقبلي، الى ان صدمت بأن امه قد زوجته بفتاة ثانية. صديقتي تبلغ من العمر الان اربعين سنة، تزوجت من شخص بلا شهادة او مستقبل، وهي كبيرة الان على الانجاب ومصابة بأمراض مزمنة لكثرة التفكير بما خسرته من سنوات وفرص زواج.

هذه هي معاناة من يعاملها الاخرون كقطعة اثاث في البيت يتم اعطاؤها كهدية او كعربون صداقة أولدرء العداوة بين عائلتين، دون أن يهتم أحد لأمرها!

السیرة الذاتیة

نور العراقية من مواليد بابل 1978 وهي خريجة معهد معلمات و كلية تربوية مفتوحة. نشرت لها مقالات في جريدة العراق غدا و الرأي و ملحق في جريدة الصباح. عندها كتب منشورة هي عبارة عن قصص قصيرة. لها اهتمامات بالادب و التصوير و قضايا المرأة في المجتمع الشرقي.

singlecofe@gmail.com

مقالات   نور العراقية

مقالات اخری للمدونات