فرصة عمل لمن تخلع  حجابها !!

فرصة عمل لمن تخلع حجابها !!

في المقالات السابقة التي كتبتها، انتقدت بعض المتعصبين الذين يضيقون على حريات الاخرين وخاصة النساء مستغلين مناصبهم الوظيفية وهذا بالضبط ماحدث مع الناشطة انتصار الميالي عندما ارادت تجديد اوراقها الرسمية في محافظة النجف، ولانها لا ترتدي الحجاب، رفض الموظف المختص القيام بعمله بأن يجدد اوراقها.

اليوم اقف عند التصرف المعاكس، حيث قامت احدى الشركات الكبيرة العاملة في العراق بوضع شروط لتعين النساء فيها ومن بينها خلع الحجاب للحصول على فرصة عمل. هذه الحالة مشابهة لما حدث مع الناشطة انتصار لكن الفرق بين الامرين ان الناشطة لم تسكت على حقها وفضحت امام الراي العام ما حصل معها لكن الفتاة الشابة التي تقدمت لشغل الوظيفة في الشركة وصدمت بشروط التشغيل،  لم تفعل شيئا لأنها تخاف من عائلتها ومجتمعها. أخبرتني بهذه القصة وهي حزينة جدا لفقدان فرصة العمل التي ستساعدها على بناء مستقبلها واعالة اسرتها، لكن ما كان يؤسفها اكثر هو ما فعلته صديقتها التي وافقت على شرط الشركة واخذت تخلع الحجاب بمجرد دخولها للعمل ومن ثم ترتديه عند الخروج منه !!!

اعتبر ان في ذلك خرقا للدستور ولمبادئ حقوق الانسان، فهل هذه الشركة مكان للعمل الذي يحتاج التخصص العلمي والكفاءة ؟ ام انها مكان لفعل اشياء اخرى؟

اعتقد ان هذه السابقة خطيرة نوعا ما وتستوجب من الجهات ذات العلاقة وخاصة الحكومية متابعة ما يحدث داخل الشركات ومراقبة ما يصدر منها من تعليمات تنتهك حقوق الاخرين.

في النهاية، احيي كل امراة تحتفظ بمبادئها واخلاقها ومواقفها رغم المغريات وقسوة الحياة. وأدعوا اللواتي رضخن للامر الواقع ان يراجعن انفسهن ويتصدين لمن يحاول النيل من كرامتهن وسمعتهن.

العمل عبادة وجهاد ولكن ليس على حساب السمعة والاخلاق والكرامة.

السیرة الذاتیة

منار الزبيدي من مواليد اغسطس1980 مدونة عراقية وصحافية وناشطة في مجال حقوق المراة. تؤمن بان المراة هي اساس تقدم ورقي المجتمع ولذلك جندت كتاباتها لنصرتها والدفاع عن حقوقها والاهتمام بكل ما يحيط به وما تتطلع اليه. لها مدونتان: الاولى تهتم بالمراة والقضايا الاجتماعية و اسمها "مدونة الصحافية منار الزبيدي" و الثانية  تعنى بتراث وحضارة الديوانية ( 180 كلم جنوب بغداد) و اسمها " المنارة للثقافة و الحضارة". تعمل حاليا كرئيس تحرير وكالة المنار نيوز

manar_alzubedy@yahoo.com


مقالات   منار الزبيدي

مقالات اخری للمدونات