مئات الأسر النازحة تعود الى مساكنها في الموصل

مئات الأسر النازحة تعود الى مساكنها في الموصل

غادرت المئات من الأسر التي هربت من الموصل في العام الماضي مخيمات النازحين عائدة الى المدينة في أكبر موجة عودة تشهدها الموصل الى الآن، حسبما قال مسؤولون عراقيون.

وكانت القوات العراقية أكملت منذ فترة قصيرة عملية استعادة الجانب الشرقي من الموصل الذي هرب منه عشرات الآلاف من السكان منذ الـ 17 من تشرين الاول / اكتوبر الماضي، موعد بدء عملية استعادة الموصل من ايدي مسلحي تنظيم (داعش).

وتقول الأمم المتحدة إن اكثر من 180 الف شخص اجبروا على النزوح من الموصل منذ بدء الهجوم، ولكن 22 الفا من هؤلاء على الاقل عادوا الى مساكنهم فيها في الآونة الاخيرة.

وتنظم السلطات العراقية رحلات لاعادة النازحين من مخيمي الخازر وحسن شام، وذلك مرتين في الاسبوع.

ونقلت وكالة فرانس برس للانباء عن احد المسؤولين المحليين في مخيم الخازر الواقع جنوب شرق الموصل قوله "نقوم الآن باعادة 500 اسرة - اي نحو 2700 شخص - الى مساكنهم المحررة (في الموصل).

واضاف المسؤول "هذه اكبر موجة" وقال إن 50 حافلة على الاقل وفرت لاعادة النازحين وممتلكاتهم الى الموصل.

 


اخبار