ضابط برتبة عقيد يعتدى بالضرب على مديرة مدرسة ابنته

ضابط برتبة عقيد يعتدى بالضرب على مديرة مدرسة ابنته

كشف مدير عام تربية محافظة ذي قار رياض كريم العمري،عن تعرض مديرة مدرسة رقية الابتدائية للبنات في مدينة الصدر شمال مدينة الناصرية إلى اعتداء من قبل احد ضباط الشرطة وحمايته بعد اقتحامهم لحرم المدرسة على خلفية شجار بين ابنته مع تلميذة أخرى.

 وقال العمري إن الضابط قام بضرب المديرة على خلفية منعها من محاولته اصطحاب التلميذة الأخرى بالقوة ما دعاه الى دفع باب المدرسة الذي أوصدته المديرة بوجه الضابط الا انه تمكن من فتح الباب مع حمايته ليقوم بضربها غير ان تدخل بعض أولياء أمور التلاميذ المتواجدين أثناء الحادث منعه من الاعتداء على بقية كادر المدرسة.

واشار العمري الى ان المديرة ترقد حاليا في المستشفى بعد تعرضها إلى انهيار عصبي، وتم تقديم شكوى رسمية إلى مديرية شرطة المحافظة بهذا الشأن داعيا إلى اتخاذ أقصى العقوبات بمثل هكذا حوادث لمنع تكرار ماحصل والتجاوز على حرمة العملية التربوية.

وفي اجراء متصل، قالت وزارة الداخلية انها وجهت بايقاف احد ضباطها على ضوء تشكيل مجلس تحقيقي لمعرفة ملابسات حادثة الاعتداء على احدى مديرات المدارس في ذي قار". وكان وزير التربية محمد اقبال قد اجرى اتصالات مع وزارة الداخلية بخصوص الحادث، ووصف في وقت لاحق الحادث بانه " اعتداء صارخ على الملاكات التربوية التي تمثل نخبة المجتمع العراقي".  كما اقامت وزارته دعوى ضد المتهم بالواقعة وهو برتبة عقيد في الشرطة..

وقد اشعل الحادث مواقع التواصل الاجتماعي، وعده كثيرون خرقا منافيا لابسط المفاهيم الانسانية وللاعراف العشائرية  التي تحرم المساس بالنساء تحت اية ذريعة.


اخبار