في أمريكا: رضيعة تولد مرتين

في أمريكا: رضيعة تولد مرتين
الرضيعة لينلي

هل تخيلت يوماً أن تولد طفلة وتعاد مرة أخرى إلى رحم أمها لإكمال ما تبقى لها من أشهر الحمل؟

لا تستغرب فهذا ما حدث فعلاً مع الرضيعة الأميركية "لينلي"، حيث تم اكتشاف أنها تعاني من مرض نادر يحتاج إلى تدخل جراحي، وذلك بعد خضوع والدتها مارجريت بويمر لفحص بالموجات فوق الصوتية في الأسبوع الـ 16 من حملها.

وبحسب "رويترز"، على الرغم من أن معظم الأطباء أوصوا بإجهاضها وإنهاء الحمل، إلا أن الدكتور داريل كاس، من مستشفى تكساس للأطفال، اقترح خيار الجراحة بعد أن أجرى واحدة مشابهة قبل 7 سنوات.

وقالت بويمر: "لو لم نتخذ خيار الجراحة في تلك الليلة لكانت قد ماتت في غضون يوم أو يومين."

وبعد 23 أسبوعاً من الحمل، أُجريت جراحة، وأُخذت الرضيعة من رحم أمها، وتم استئصال الورم الذي تعاني منه، وأُعيدت من جديد إلى الرحم، وظلت بويمر في السرير لمدة 12 أسبوعاً قبل أن تلدها مرة أخرى في الأسبوع الـ 36 من الحمل.

وأجرى الأطباء في المستشفى فحوصاً على الرضيعة "لينلي"، وبدت في صحة جيدة، ووضعت تحت الرعاية الكاملة، وبعد ولادتها بـ 7 أيام أُخضعت الرضيعة إلى جراحة صغيرة لإزالة أجزاء من الورم لم يتسنَّ الوصول إليها في الجراحة الأولى.

المصدر: السومرية

اخبار