نادية مراد تُعيّن سفيرة للامم المتحدة للنوايا الحسنة

نادية مراد تُعيّن سفيرة للامم المتحدة للنوايا الحسنة

من المقرر أن يتم يوم غد الجمعة، تعيين الشابة الكوردية الإزيدية الناجية من تنظيم داعش، نادية مراد، سفيرة للامم المتحدة للنوايا الحسنة.

وفي مراسم خاصة تجرى غداً الجمعة، في مبنى الأمم المتحدة، بحضور الامين العام للامم المتحدة، بان كي مون، والعديد من سفراء الدول، سيتم منح مراد لقب "سفيرة الامم المتحدة للنوايا الحسنة".

وهذه هي المرة الاولى، التي تقوم فيها الأمم المتحدة بتعيين احدى ضحايا المجاميع المتطرفة لهذا المنصب.

ونادية مراد البالغة من العمر 23 عاماً، نقلت معاناتها لمجلس الأمن بجلسة خاصة عقدت في 16-9-2015 وروت فيها قصتها كشابة كوردية ازيدية كانت محتجزة لدى داعش.

ومراد احدى المرشحات لنيل جائزة نوبل للسلام، كما اختارتها مجلة تايم كواحدة من الشخصيات الـ 100 الأكثر تأثيراً في عام 2016.

وعقدت الشابة الكوردية الازيدية، خلال الفترة الماضية العديد من اللقاءات مع عدد كبير من الرؤساء ورؤساء الوزراء في العالم، وتحدثت معهم عن الابادة الجماعة للكورد الازيديين على يد داعش.

المصدر: القرطاس نيوز

اخبار