زيارة مساندة من وفد شبكة النساء العراقيات الى خيم الاعتصام الشعبي

زيارة مساندة من وفد شبكة النساء العراقيات الى خيم الاعتصام الشعبي

بالتنسيق مع مكتب المرأة بالتيار الصدري، زار وفد شبكة النساء العراقيات، الخميس، خيم الاعتصام التي ينظمها الحراك الشعبي – المدني احتجاجا على التسويف والمماطلة في تحقيق الاصلاح الموعود للعملية للسياسية، للتعبير عن مساندتهن للمعتصمين في مطالبتهم بالتغيير ومحاربة الفساد والمحاصصة الطائفية، ومطالبات بذات الوقت، من خلال بيان صدر باسم الشبكة، بضرورة اتخاذ اجراءات جادة وحازمة ضمن اطار زمني محدد لتنفيذ ماتطمح له أوسع فئات شعبنا من تغيير جذري في البنى السياسية والاقتصادية والقانونية والإدارية للدولة العراقية، من خلال  العمل على وضع استراتيجية شاملة لبناء السلام، والاسراع بتشكيل حكومة التكنوقراط ومجلس الخدمة الاتحادي من شخصيات وطنية مستقلة ونزيهة وذات كفاءة وخبرة في إدارة الحكم، بعيداً عن سياسة التوازن والمحاصصة بين الأحزاب الحاكمة.

كما اكد البيان على ضرورة معالجة مشاكل النازحين والمهجرين، والسعي لاصلاح الجهاز القضائي كسلطة مهنية حيادية مستقلة، وفاعلة لتطبيق القانون والعدالة، ومحاربة الفساد والجريمة. وتمثيل النساء بنسبة الثلث كحد أدنى في الحكومة المقبلة ،وتمكينهن في مواقع صنع القرار وتعزيز مهاراتهن القيادية في العمل السياسي. و فتح باب التعاون والتنسيق مع منظمات المجتمع المدني والمدافعين عن حقوق الانسان بما في ذلك القيادات الشبابية وممثلات الحركة النسوية لتحقيق الرقابة المجتمعية الواعية لبناء دولة المواطنة المتساوية، ومحاربة الارهاب والتطرف، وتحقيق المصالحة الوطنية والتماسك الاجتماعي.

كما التقى الوفد بعدد من اعضاء اللجان التنسيقية التي رحبت بمبادرة شبكة النساء في مناصرة المعتصمين، مؤكدين على اهمية التعاون والتنسيق مع منظمات المجتمع المدني في ايصال مطالبهم المشروعة التي هي مطالب كافة فئات الشعب. كما عبر الوفد عن اعجابه بالتنظيم والانضباط العالي وسلمية الاعتصام.

اخبار