طليقة أبي بكر البغدادي أمام القضاء العسكري في لبنان

طليقة أبي بكر البغدادي أمام القضاء العسكري في لبنان

مثلت طليقة زعيم تنظيم «داعش» الارهابي أبو بكر البغدادي، سجى حميد إبراهيم الدليمي  أمام المحكمة العسكرية في لبنان لمتابعة محاكمتها وزوجها الفلسطيني كمال محمد خلف ومواطنه لؤي درويش المصري بتهمة «الانتماء إلى تنظيم إرهابي مسلح بهدف القيام بأعمال إرهابية وتزويرها وثائق لها ولأولادها الأربعة بينهم هاجر ابنة البغدادي بأسماء وجنسيات مغايرة واستعمالها خلال تنقلاتها في لبنان».

وقرر رئيس المحكمة إرجاء الجلسة إلى 25 تموز المقبل بناء على طلب وكيل الدليمي المحامي حنا جعجع الذي طلب إمهاله للمرافعة، علماً أن المحكمة كانت أنهت استجواب المتهمين الثلاثة في السابق قبل إخلاء الدليمي ضمن صفقة التبادل مع «جبهة النصرة» التي تمت في الأول من كانون الأول الماضي لإطلاق العسكريين اللبنانيين الذين كانوا محتجزين لديها.

وحضرت الدليمي برفقة وكيلها وانتظرت بعد انتهاء الجلسة لأكثر من ثلاث ساعات بعد طلب النشرة القضائية حيث تبين أن في حقها حكماً يقضي بتغريمها مبلغ 310 آلاف ليرة بجرم الدخول خلسة إلى لبنان ،  وبعد تسوية وضعها ودفع الغرامة خرجت الدليمي بعدما غطت وجهها بمنديل لتحاشي عدسات المصورين و بدت نحيلة، ترتدي عباءة سوداء عادية وتنتعل حذاء رياضياً، وفق الصحيفة.

اخبار