سوق التحرير وسيلة لتوعية المواطنين بدعم المنتج المحلي
28/11/2019
سوق التحرير وسيلة لتوعية المواطنين بدعم المنتج المحلي

عراقيات/ زينب المشاط

أقامت مجموعة من طلبة الجامعة العراقية/ مجمع الاعظمية، السوق الاول من نوعه لدعم التظاهرات في العراق وبعنوان (بازار التحرير) وذلك صباح يوم الثلاثاء 26 تشرين2 واستمر حتى الرابعة مساء ذات اليوم، واقيم السوق في نفق التحرير، وضم العديد من الفعاليات التي تدعم الأيدي العاملة العراقية وفكرة المنتج الوطني العراقي، منها الاعمال اليدوية، والرسم، وعمل بعض الأكلات العراقية، والتوعية لدعم المنتج المحلي وغيرها...

وتقول فاطمة عبد الرحمن إحدى المشاركات في السوق "إن فكرة انطلاق السوق جاءت بعد أن لحظنا ان المتظاهرين في الساحة بحاجة الى دعم مادي من اجل الاستمرار بالتظاهرة، وقررنا اطلاق هذا السوق ليكون ريعه إلى المتظاهرين." مشيرة إلى  مشاركتها بقولها " شاركت بموهبتي وهي الرسم، حيث اقدم رسمات صغيرة على ايادي او وجوه الزائرين كالعلم العراقي وغيره."

مؤيد احمد يؤكد " أن طلاب الجامعة العراقية كانوا يطمحون لتقديم ما هو افضل للمتظاهرين، لهذا جاء السوق بمثابة فرصة ثمينة نستطيع من خلالها دعم اخوتنا وزملائنا، حاولنا أن نسلط الضوء على اهمية دعم الصناعة والمنتوج العراقي من خلال ما عرضناه من البان ومشاريب واطعمة بهوية عراقية لنلفت انتباه الناس أن لاحاجة لشراء اي منتوج مستورد."

استمر السوق ليوم واحد فقط، وقد منح التظاهرات طابع كرنفالي وكان وسيلة لجذب اكبر عدد من المواطنين الى الساحة ..